منتديات الصـكــــر
اهلا بك اخي الزائر
مـنتديـات الـصكـر
ملتقى المثقفين النخبة

يسعدها ان تعرف بنفسك
وان لم يكن لديك حساب الرجاء منك اتمامه
ونتشرف بانظمامك الينا



 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالتسجيلدخول
online
المواضيع الأخيرة
» نسب آل عميرة من فلسطين قرية صورباهر قضاء القدس
2016-12-29, 9:58 pm من طرف وليدالصكر

» الشيخ مخيف ال كتاب الجبوري رحمه الله
2016-11-19, 7:57 pm من طرف وليدالصكر

» عشائر العراق - العشائر المتحيــرة
2016-11-15, 6:34 am من طرف وليدالصكر

»                                        عشيرة البوطعمة ببيجي
2016-09-17, 10:29 am من طرف وليدالصكر

» قبيلة الجبور الزبيدية المذحجية القحطانية
2016-09-16, 11:19 am من طرف وليدالصكر

» لعبة مكياج بنات من 250 make up games
2016-04-29, 9:06 am من طرف يسشيرش

»  الملك منسي أغرب وأغنى حاج في تاريخ البشريه !!
2016-04-25, 12:31 pm من طرف وليدالصكر

» السلطانة رضية
2016-04-24, 8:58 pm من طرف وليدالصكر

» دور الجبور في انقاذ الارمن
2016-04-24, 7:32 pm من طرف وليدالصكر

» تاريخ الصابئة المندائية
2016-03-01, 8:40 pm من طرف العنود

» عزائنا للشيخ كامل الجبوري ( ابو عادل ) لوفاة شقيقه
2016-03-01, 8:37 pm من طرف العنود

» المشاهد التى رآها سيدنا محمد فى رحلة الاسراء والمعراج
2016-03-01, 8:33 pm من طرف ابومعمر

» العاب بلياردو للاطفال لسنة 2016 billiard games
2016-02-14, 6:29 am من طرف يسشيرش

» عزائنا الى ابي دريد الشيخ محمود الجبوري لوفاة شقيقه
2016-02-01, 7:22 pm من طرف وليدالصكر

» من هم البوچمال في العراق ؟
2016-01-23, 4:28 pm من طرف وليدالصكر

» القولون: مرض صامت لا ينبغي تجاهله colitis
2016-01-08, 11:03 am من طرف كيتوكيديا

» من افضل العاب البراعم للاطفال اقل من 7 سنوات jeux baraem
2016-01-07, 5:48 pm من طرف يسشيرش

» تعريف بالعشيرة
2016-01-06, 5:54 am من طرف وليدالصكر

» عشائر العراق - القبائل الاسلاميـة
2016-01-02, 5:36 am من طرف وليدالصكر

» من صاحب الثورة، تويتر أم التلفزيون
2016-01-02, 5:32 am من طرف وليدالصكر


شاطر | 
 

 قبيلة الجبور عام 1914 واميرها حمود بن سلطان(ج2)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وليدالصكر
مديرالمنتدى

avatar

عدد المساهمات : 1115
تاريخ التسجيل : 29/01/2008
العمر : 41

مُساهمةموضوع: قبيلة الجبور عام 1914 واميرها حمود بن سلطان(ج2)   2010-06-23, 11:21 am

الجزء الثاني

الباحث والحقوقي
وليد الصكر
بتصرف

قبيلة الجبور عام 1914 واميرها حمود بن سلطان


رحلة في البادية1914 قبل الحرب العالمية الاولى

الرحلة التي قام بها اسكندر يوسف الحايك والتقى خلالها بعدد من شيوخ العشائر من ضمنهم الامير حمود بن سلطان شيخ قبيلة الجبور ذلك الوقت، بعد منطقة( شدادي) في مكان يسمى (فوزية) و التقى به بتاريخ 14 نيسان 1914 .ولدواعي اظنها امنية لم يسمح الشيخ
حمود بالتقاط الصور لرجال القبيلة وفرسانها ،ولكن لانعلم هل تم التقاط صورة للشيخ
وابناءه على انفراد او في مكان اخر.


نظام العبيد في قبيلة الجبور

قلت: فليتكرم علي سيدي الشيخ بشرح حال العبيد. قال: إن أهمية العبيد في القبيلة قدر أهمية العائلة. والعبيد الذين رأيتموهم هم أبناء العبيد الذين خدموا آبائنا وأجدادنا. وسيخدم أبناؤهم أبنائنا قلت: وهل لهؤلاء العبيد من حقوق محفوظة؟ قال: على سيد كل قبيلة أن يصون العبيد وعائلاتهم محافظاً على كيانهم كل المحافظة. وإذا اتفق أن عبداً خان سيده وتآمر على قتله جاء الأمير خليفة سالفه وقتل العبد وقضى على ذريته عن بكرة أبيها. وقد كان التوفيق أليفنا وحليفنا فيما يتعلق بالعبيد فقد كانوا أبداً ودائماً مخلصين. ويعيش نساؤهم مع حرمنا كما أن رجالهم يعيشون بين رجالنا. نحبهم حباً عظيماً وليس في القبيلة من له منزلتهم من الدالة على العائلة فهم مختلطون بنا ليل نهار وهم الكل في الكل. قلت: وهل للعبد من معاش؟ قال: كلا. وليس للعبد أن يملك حلالً إنما ملك مولاه ملكه على إنه إذا رام سيد العبد أن يطرده من خدمته حق لذاك شيء كما هو معروف في أنظمة القبائل. قلت: وهل للقبائل بهذا المعنى أنظمة مكتوبة تتمشى بموجبها؟ قال: ليس للقبائل أنظمة مكتوبة ولكن المتقدمين سناً مطلعون عليها فنستشرهم بأمرها. قلت: وهل تفرض هذه الأنظمة معاشاً للعبد إذ طرده سيده من خدمته؟ قال: لا بد حينئذ من فرض معاش للعبد يختلف باختلاف أفراد عائلته حتى يتمكن من الحياة. وكثيراً ما يفضون المشكل هذا بالحسنى فيأخذ العبد عدداً من الحلال متخلياً عن كل معاش في المستقبل هذا إذا كان العبد قد طرد من الخدمة بدون ما ذنب جدير بالذكر. أما إذا كان طرده مولاه لجريمة اقترفها فلا يحق له شيء ولا يعطى شيئاً. قلت: وأي ذنب يستوجب طرد العبد وعائلته مجرداً من كل تعويض يكفل معاشه وهو لا يملك شيئاً؟ قال الخيانة. ولكنها تتنوع. إذ ليست على إطلاقها مما يستوجب إعدام العبد وإبادة ذريته. قلت: وإلى من يعود جواد العبد؟ قال: إلى سيده إذ أن العبد فرد من العائلة يعيش في مطبخها ويرتدي من ملابسها ويدخن من تبغها. وليس سوى المقام ما يفرق بين الأمير وعبده. قلت: وما هي طريقة معيشة العبيد والجواري الفردية والعائلية. قال: أفهمتك سابقاً إنهم يعيشون مع العائلة بلا قيد ولا شرط. قلت: أحب أن أعرف طريقة زواجهم وتربية أولادهم ومعيشتهم العائلية حال كونهم مقيدون بالخدمة؟ قال: إن العبيد على ثلاثة اقسام، فالقسم الأول مخصص لحراسة كبير العائلة أو أمير القبيلة، والثاني مخصص بخدمة المنزل، والثالث لسياسة الخيل الخصوصية. كذلك الجواري على ثلاثة أقسام. الأول لخدمة الحرم الخدمة الخصوصية ولمرافقتهن في الحل والترحال. والثاني لإعداد طعام العائلة وما يختص بأنواع الأكل. الثالث لغسل ملابس العائلة وتنظيفها وترتيبها. واعلم أن لكل عبد ساعات معينة في اليوم يصرفها في منزله الخاص. قلت: وهل للعبيد منازل خاصة بهم؟ قال: أفدتك أن العبد لا يملك شيئاً لنفسه. غير إنه متى أصبح العبد رب عائلة نقدم له منزلاً لإيوائه ونؤثثه له الأثاث اللازم فيجتمع فيه إلى امرأته وأولاده حين فراغه من الخدمة. قلت: وإذا ولدت الجارية؟ قال: متى حملت الجارية نوقفها عن الخدمة إلى أن تلد ويكبر ولدها ويصبح في وسعها أن تتركه بدون ما انزعاج. وفي تلك الأثناء تأكل وتشرب كعادتها وهي في بيتها لا يكرهها أحد على المجيء إلينا. قلت: وقد يحلبن معاً فمن يخدم العائلة إذ ذاك ضحك وقال. زواجهم منوط بنا والذي يتزوج منهم قليل فإننا لا نريد أن نجعل قبيلة من عبيد وجوار فيلزمهم إذ ذاك نفقات كثيرة. في القبيلة كلها الآن يوجد اثنتان متزوجات وما بقي من الجواري كبرن فلا يصلحن للزواج. وكذلك الرجال، والحالة هذه لا يوجد عندنا إلا جارية واحدة معطلة عن الشغل. وشعرت بأنني ربما أزعجت الأمير بكثرة الأسئلة فلزمت الصمت هنيهة.

تقسيم الاموال بين افراد القبيلة

غير إنه عاد فقال: لا تظن أنك أزعجتني. كلا فسل ما تشاء.
قلت: وهل كل ما في القبيلة من حلال ملك العائلة؟ قال: كلا. بل لكل بيت حلاله وللعائلة حلالها الخاص.
قلت: وكيف يملك البدوي حلاله؟ قال: إن أهل البادية بأجمعهم يملكون في الأصل حلالاً. ومتى غزت قبيلة غيرها وتغلبت عليها تقسمت الغنيمة نسبياً بين الغزاة.
قلت: إذا شاء سيدي فليزدني إيضاحاً بشأن تقسيم الغنائم. قال: تقسم الغنيمة هكذا : يخصص منها خمسون بالمائة للإدارة وتوزع الأخرى بنسبة الدرجات
قلت: ما معنى هذه الدرجات؟ قال: سبقت فقلت لك إن القبيلة أقسام. فعلى هذه الأقسام توزع الغنيمة…. يأخذ حرس العماريات ثلاثة وعشرين من الخمسين التي تفضل عن الإدارة ويأخذ الفرسان سبعة عشر والرعاة عشرة. ويتفق أحياناً أن يخصص أمير القبيلة شيئاً ببعض الرؤساء وذلك تابع لظرف الزمان والمكان فليس منه شيء محدد. وحرس العماريات أقوى وأفضل فرسان القبيلة. فقد مرت عليهم غزوات وحروب عديدة فهم والحالة هذه أشد فرسان القبيلة بأساً. ولا يخفى عليك أن حماية العرض أهم شيء في نظرنا لا سيما وقد تفشت تلك العادة القبيحة الذميمة عادة السبي.
قلت: أرجو من سيدي أن يزيدني شرحاً عن حرس العماريات وغيرهم من القبيلة. قال: إن لهؤلاء الأبطال دائرة خصوصية ولهم رئيسهم أو مديرهم. وهو يراقب حالة المجاورين متبعاً لظروف الزمان والمكان. وهو المسؤول عن حماية العرض بمعاونة أبطاله. ومن هؤلاء الأبطال نختار قواد الفرق التي نسميها الفرسان. والفرسان أو الجيش المسؤول عن حماية القبيلة منظمون فرقاً ولكل فرقة رئيسها أو مديرها ولهم جيادهم وسلاحهم على حساب إدارة القبيلة.
أما قسم الرعاة فهم الذين يخدمون الماشية مهتمين بنتاجها وسائر ما يتعلق بها من جز صوفها وإعداد سمنها وما شاكل.
قلت: وكيف يكون هذا البدوي فارساً وآخر راعياً وآخر محترفاً حرفة أخرى لذلك عائد إلى مجرد إرادتكم أم ماذا؟ قال: إرادتي بهذا الامر، إنما هي إرادة البدوي مجردة من كل ضغط وقسر. والبدوي راع في الأصل غير أن يسعه أن يتقدم باجتهاده وشجاعته. والعدل عندنا موجود. عندما يبلغ البدوي الرابعة عشرة من عمره يذهب إلى الرماية أما برفقتي أو برفقة من أعينه ويقضي كل يوم ثلاث ساعات يتمرن فيها على الرماية ويدوم التمرين هذا تسعة أشهر وهي المدة التي نصرفها مقيمين في المحلات. وتصرف الأشهر الباقية في الحل والترحال وهي زمن العطلة والفراغ. فإذا انقضت الأشهر التسعة وأصبح البدوي يحسن الرماية فيصيب الهدف ثمانين مرة من كل مائة رمية جعلناه فارساً وإلا يبقى راعياً. ثم متى بلغ العشرين يعاد تمرينه على الرماية شهراً واحداً. فإذا نجح ترقى إلى رتبة فارس. وإلا بقي راعياً. وفي الخامسة والعشرين يمرن ثالثة شهراً واحداً وهو آخر تمرين فإذا نجح صار فارساً وإلا فإنه يصرف حياته راعياً.
قلت: وهل هو نظامكم منذ الأصل أم كان لكم نظام قبله؟ قال: كانوا قديماً يمرنون البدوي على ضرب السيف فيفرضون عليه أن يقطع بحده وبضربة واحدة أشياء أعدوها لهذه الغاية ثم جاءت الرماية فحلت محل ضرب السيف.
قلت : وكيف يترقى الفارس إلى درجة حرس الحريم؟ قال: نختار الفرسان الذين باغوا في المواقع وتغلبوا على الخصوم وكانوا من العاملين في سبيل صالح القبيلة ونرقيهم إلى الدرجة التي أشرت إليها إذ على الحارس أن يبرهن على مقدرته التامة من سائر الوجوه وإن يكون بالتالي (خوش راجل) اعني رجلاً بكل معنى الكلمة.
قلت: وما هي واجبات البدوي للعائلة سيدة القبيلة؟ قال: على كل بدوي يلجأ إلينا أن يدفع مبلغاً معيناً في السنة ونعتبر هذا المبلغ فريضة على الحماية. وتختلف هذه الفريضة باختلاف السنين.
قلت: وماذا يدفع في هذه السنة؟ قال:ريالاً مجيدياً ومثله امرأته وكل من أبنائه.
قلت: وهل يلتزم بدفع الفريضة عن أبنائه وهم أطفال؟ قال: نعم يلتزم بذلك منذ ولادتهم.
قلت: وماذا يدفع البدوي خلا ما ذكر؟ قال: يدفع كما أفدتم سابقاً ثلاثين بالمائة من غلة الصوف والسمن والجلد ونتاج الحلال. جبايتنا على العدد اعني كذا عن زق السمن وكذا عن حمل الصوف الخ فيقدر المبلغ الذي يدفعه البدوي ثلاثين بالمائة من وارداته السنوية.
قلت: إلا ترون ذلك باهضاً؟ قال: كلا. إذ لو كان البدوي يشتري من جيبه الخاص وخرطوشه وبندقيته ليتعلم الرماية لفاقت النفقة الفريضة المذكورة. فهو لا يدفع شيئاً مما تقدم.والنفقات هذه برمتها ندفعها من مال (الصر) الخزينة.
قلت: وكيف يسعكم إحصاء هذه الغلات؟ قال: ذلك أمر هين. تجمع الإدارة الغلال المراد بيعها ثم تعقد اتفاقاً مع التجار الذين يقدمون على مشتراها. وتباع الغلال صفقة واحدة وتقبض الإدارة المال وتدفع لكل بيت ما يصيبه منه بعد حسمها حصتها. قلت: وما هي لهم المواسم التي تعتمدون عليها؟ قال: السمن والصوف، يجيء بعدهما الجلد والفائض من نتاج الحيوانات.
قلت: وكيف تديرون هذه الاعمال؟ هلا تستخدمون الكتابة؟ قال: إن لهذه الأعمال سجلات مختلفة ودوائر ومجالس.
قلت: وما هي دوائركم؟ قال: لنا دائرة المحاكم الشرعية. ومن اختصاصها الزواج والوفاة وحصر الإرث والمواليد والطلاق وجميع الأمور الشرعية والدينية. ولنا دائرة المحاكم المدنية ومن اختصاصها إجراء العدالة بين المتنازعين والمتخاصمين ولنا دائرة المالية. ومن اختصاصها جباية الضرائب وتقسيم الغنائم وبيع الغلال وتوزيع وارداها واستبدال البعض منها.
قلت: وماذا تعنون باستبدال البعض منها؟ قال: يقوم الاستبدال بأن يأخذ كل بيت حاجته من الحنطة والذرة التي تزرعها القبيلة في أملاكها الخاصة لأجل مئونتها. وبدلا من ذلك يقدم للإدارة من غلاله ما يعادل قيمة ما آخذه.
قلت: وماذا تعلمون بالضرائب التي تجبونها؟ فقال: إن للأمير حقاً بأن يتصرف بها كيف شاء ولكنه يأبى إلا إنفاقها في سبيل خير القبيلة فسن لها نظاماً يسير بموجبه كل من يخلفه ويلخص هذا النظام بما يلي:

أولاً ينفق الأمير على العائلة إنفاقاً لائقاً بها معززاً شأنها من شتى الوجوه.
ثانياً: ينفق من هذه في سبيل مشترى الجياد اللازمة للقبيلة ومشترى سائر حاجيات هذه الجياد.
ثالثاً: ينفق منها في سبيل مشترى سائر الأسلحة اللازمة لكيان القبيلة وصيانتها.
رابعاً: ينفق منها في سبيل مشترى أدوات وقرطاسية دوائر القبيلة.
خامساً: وتدفع منها جوائز الرجال الذين أحسنوا إلى القبيلة بأعمالهم المجيدة.
سادساً: بالمال الذي يفضل عما تقدم يشتري الأمير أملاكاً ثابتة يخصها بصالح القبيلة جمعاء.


انتهى الجزء الثاني ويليه الجزء الثالث



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

________ا لتــوقيع _________





[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تحسين الملا منصور
مشرف



عدد المساهمات : 489
تاريخ التسجيل : 27/06/2009
العمر : 51
الموقع : بلاد الرافدين\الموصل

مُساهمةموضوع: رد: قبيلة الجبور عام 1914 واميرها حمود بن سلطان(ج2)   2010-10-28, 11:56 am

مشكور غالينا ابو طيبه
على روعة السرد
سلمت يمناك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قبيلة الجبور عام 1914 واميرها حمود بن سلطان(ج2)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» مختصر تاريخ الجزائر من1830 /1914
» تاريخ لتوانيا

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الصـكــــر :: المنتديات الخاصة :: منتدى القبائل والعشائر-
انتقل الى: